ألكسندر ماكوين

 

 مبتكرة، عاطفية، متميزة - جميع هذه الكلمات تصف أزياء ألكسندر ماكوين التي تتسم بالرومانسية والإثارة، وهو علامة تجارية بارزة أصبحت مرادفاً لمجال تصميم الأزياء الحديثة في بريطانيا. ويعد الجمع بين العناصر المتناقضة جزءاً أساسياً من ثقافة ماكوين في تصميم أزيائه؛ فهو يجمع بين الضعف والقوة، والحنين إلى الماضي والحداثة والعصرية، والانسيابية والتزمّت. ويعتبر المشهد الساحلي البري الخلاب الذي تنفرد به جزر شتلاند هو مصدر إلهام تشكيلة ربيع/صيف عام 2017. وقد كان جمالها الطبيعي مصدراً للإلهام لأصحاب الفن من أهل البلد الذين ظهرت مهاراتهم في أجيال متعاقبة النساء على مدار عقود، وبشكل خاص أربطة شتلاند الراقية الرقيقة التي تتزين بها بنات الملوك والرعية على حد سواء، والتي تستوحي في نسيجها ما تزدهر به البلاد من صنوف النباتات والحيوانات الخلابة؛ مثل نبات الخلنج البري والنفل والخشخاش والورود، فضلاً عن الطيور والكائنات البحرية، الحقيقة منها والأسطورية على حد سواء، والتي تظهر في مفهوم جديد. واليوم تأتيكم تشكيلة ألكسندر ماكوين لربيع/صيف 2017 بين الجمال اللامتناهي للسهول الرملية المتلالئة المطلة على مياه البحر الفيروزية. وها هي عارضة الأزياء فيتوريا سيريتي التي تعمل مرة أخرى مع جيمي هوكسوورث حيث تُلتقط لها الصور تحت الأضواء المتغيرة للمشهد الطبيعي فتتألق في بهاء كأميرات الأساطير في جمال مثير وبساطة تخلو من التكلف.

 


المزيد من الأخبار عن اليكسندر مكوين

محدد موقع المتاجر